الأربعاء , نوفمبر 13 2019
الرئيسية / بانورما / كيا موتورز تكشف عن سيارة فيوتشرون النموذجية

كيا موتورز تكشف عن سيارة فيوتشرون النموذجية

كشفت شركة كيا موتورز عن سيارة كيا فيوتشرون النموذجية الجديدة (Futuron Concept)، وهي سيارة كوبيه “إس يو في” متعددة الاستخدام مشرقة تعمل بنظام الدفع الرباعي، والتي تقترح تصميمات جديدة للسيارات الكهربائية من كيا في المستقبل.

ويظهر تصميم السيارة على نحو دائري شامل ومتكامل (360 درجة) على المستوى الخارجي والداخلي وتتميز بالنعومة والسلاسة والخلو من عناصر الزينة المفرطة، حيث إن التوزيع لأسطح جسم السيارة ينعكس في وجود سلسلة من الأسطح المشدودة والانسيابية التي تنحني وتمتد وتتقلص بجمالية مدهشة، والنتيجة هي وجود شكل أملس وناعم وانسيابي، بمزايا هوائية حركية فائقة الجودة.

أما عن محرك ونظام نقل الحركة في سيارة كيا فيوتشرون الكهربائي بالكامل يجعل هذا الشكل والتصميم الأنيق ممكنًا، حيث توجد بطاريتها ذات السعة العالية في مكان منخفض من جسم السيارة، أسفل أرضية المقصورة، مما يوفر الطاقة الكهربائية لأربعة محركات كهربائية قوية توجد خلف جنوط الإطارات، وبالتالي فإن الهيئة المرتفعة للسيارة تتوافق مع نظام مركز الثقل المنخفض (low center of gravity) ونظام الدفع الرباعي الكهربائي (e-AWD) المتطور الذي يوفر استجابات في غاية السرعة لمدخلات السائق.

ينساب الصدام الأمامي للسيارة نحو الخلف من مقدمة غطاء السيارة الأمامي قبل أن يغوص في المقصورة نفسها، مما يخلق نوعًا من الربط بين مقعد القيادة وسائقها مع الطريق الذي أمامه. إن سقف سيارة كيا فيوتشرون النموذجية زجاجي بانورامي على شكل ألماس دائري يشبه الأطباق الطائرة (UFO) في التصميم. وإلى جانب أنه يغمر المقصورة بالضوء الطبيعي، فإنه يمتد أيضًا نحو غطاء محرك السيارة، الأمر الذي يمنح السائق رؤية لا مثيل لها للطريق أمامه، كما يحتوي هذا الشكل الزجاجي أيضًا على شبكة من مستشعرات ووحدات تحديد المدى عن طريق الضوء أو الليزر (LiDAR) القادرة على توفير ميزات القيادة الذاتية من المستوى الرابع (Level 4 autonomous)، مما يتيح إمكانية القيادة من دون استخدام عجلة القيادة أو النظر إلى الطريق في معظم الظروف.

تتميز الواجهة الأمامية الجديدة لسيارة كيا فيوتشرون بأنها تعيد وعلى نحو جديد تشكيل الشبك الأمامي لسيارات كيا على هيئة “أنف النمر” الذي تميز بها تصميم سيارات كيا لأكثر من عقد من الزمان، فعلى الرغم من الحفاظ على المبدأ الأساس للتصميم – من حيث الخطوط العريضة الواضحة مع وجود عروات أو ألسنة في الوسط – قام مصممو كيا بتوسيع حدود وشكل الواجهة الأمامية للسيارة لتكون على هيئة “كامل وجه النمر” على نحو أنيق وجميل.

يعكس التصميم الداخلي السلس لسيارة كيا فيوتشرون أيضًا طبيعة القيادة الذاتية، حيث تنساب الأسطح بسلاسة دون انقطاع من الطبلون وعبر ألواح الأبواب، والتي تتميز أيضًا بإضاءة سديم النجوم كما يعكس التصميم الخارجي للسيارة فكرة الإضاءة المستوحاة من الدروع المتدرجة لجلد التنين مما يخلق نظام إضاءة مشرق وتفاعلي محيط بالسيارة، كما يوجد نظام التهوية أيضًا خلف الأشكال على هيئة الدروع المتدرجة لجلد التنين، والتي تفتح وتغلق للسماح بدورة الهواء النقي في جميع أنحاء المقصورة.

وثمة واحدة من أبرز ميزات المقصورة هي منطقة “القيادة” المحيطة بالسائق، حيث تنساب واجهة المستخدم الرسومية (GUI) في مقصورة القيادة من جانب باب السائق وتلتف حول عجلة القيادة على هيئة قوس، حيث تقوم بدمج مجموعة الأدوات والقياسات مباشرة مع شاشة الخصائص السمعية والبصرية في منتصف الطبلون وربطها بالشاشة المدمجة التي توجد ضمن سطح عجلة القيادة نفسها.

يتم تشغيل واجهة المستخدم الرسومية بوساطة تقنيات الذكاء الاصطناعي، حيث تقوم بعرض معلومات مفيدة حول مزايا القيادة الذاتية في السيارة والمحرك وناقل الحركة والملاحة لخلق تجربة مستخدم فريدة، كما أن الجزء الأعلى من قوس مقصورة القيادة وواجهة المستخدم الرسومية تميل إلى الأمام في اتجاه مقدمة السيارة ما يؤدي إلى ظهور شاشة سديم النجوم التفاعلية التي توجد في مقدمة المقصورة.

۱

۲

۳

٤

شاهد أيضاً

أبرز 6 ساعات ذكية لمستخدمي نظام أندرويد

  شهد سوق الأجهزة القابلة للارتداء الكثير من التطورات خلال الفترة الأخيرة؛ وخصوصًا الساعات الذكية التي حازت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

x
تطبيق اونلاين تهامة القنفذة
تهامة القنفذة
حمل التطبيق من المتجر الان

الآراء  بدعم المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع